التعليم

محافظ أسيوط يستجيب للطالب “جون” بعمل “رامب ” إضافي بالمدرسة وتعميمه على جميع المدارس

 

كتب / رومانى نصرى

استجاب اللواء جمال نورالدين محافظ أسيوط لطلب الطالب “جون باهي رتيب عبد المسيح” بالصف الأول الإعدادي من ذوي الإعاقة الحركية بعمل رامب (منحدر) إضافي بالمدرسة تسهيلاً لدخول الطلاب ذوي الإعاقة الحركية بالمدخل الرئيسي للمدرسة وإلى حجرات الأنشطة والفصول وذلك إضافة إلى الرامب الحالي بمدخل مبنى الفصول الدراسية مشددًا على تعميم تنفيذ رامب لذوى الإعاقة الحركية بجميع المنشآت التعليمية بالمحافظة تنفيذًا لجهود الدولة برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتوفير كافة الدعم والاهتمام لإعادة تأهيل ودمج الأشخاص ذوي الإعاقة في مختلف المؤسسات والقطاعات.

جاء ذلك خلال افتتاحه اليوم لمجمع مدارس نزلة عبداللاه بحي شرق أسيوط وتفقده لبعض الفصول الدراسية محاورًا الطلاب عن طلباتهم وانطباعاتهم فى المدرسة الجديدة ولقائه الطالب “جون” فضلا عن الطالبة الأخرى من ذوي الإعاقة الحركية بالمدرسة وتدعى “سلمى محمد جلال مصطفى” بالصف الأول الاعدادى كما تفقد دورات مياه للطلاب ذوى الإعاقة بالمدرسة.

رافقه خلالها المهندس عمرو عبدالعال نائب المحافظ والمهندس نبيل الطيبي السكرتير العام المساعد وصلاح فتحي وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة والمهندس مصطفى عبدالفتاح مدير منطقة هيئة الأبنية التعليمية بالمحافظة وأيمن محروس رئيس حي شرق وعبدالناصر حامد مدير عام التعليم العام ومحمد عبدالمحسن مدير عام الجهاز التنفيذى للخدمات بالمديرية ومحمود معوض مدير إدارة أسيوط التعليمية.

وأصدر المحافظ توجيهاته لمدير منطقة الأبنية التعليمية بأسيوط ووكيل وزارة التربية والتعليم بالتنسيق مع رؤساء الأحياء بمتابعة ومراجعة المنشآت التعليمية والتوسع في تنفيذ رامب “منحدر” لذوي الإعاقة الحركية بها وتخصيص فصول الدور الأرضي للطلاب ذوي الإعاقة وتجهيز جميع دورات المياه لتلائم ذوي الاعاقة وتوفير كافة أوجه العناية والرعاية بهم ودمجهم بمختلف المراحل الدراسية لحثهم على الجد والاجتهاد والتفوق الدراسي.
كان محافظ أسيوط قد افتتح اليوم الأربعاء مجمع مدارس نزلة عبداللاه بحى شرق ومدرسة الجهاد الابتدائية بمنطقة نائلة خاتون بحي غرب بتكلفة اجمالية34.5 مليون جنيه وذلك ضمن خطة الدولة للنهوض بالعملية التعليمية وتنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتطوير قطاع التعليم والتوسع في إقامة مدارس جديدة بالمناطق الأكثر احتياجاً تحقيقاً للتنمية المستدامة واستراتيجية مصر 2030.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: