أخبار عربية وعالمية

نائب رئيس مجموعة سامسونج حكم عليه بالسجن بعد فضيحة فساد

 

 

كتب:أحمدمحمد

 

تم القبض على لى جاي يونج في 17 فبراير 2017 للاشتباه بارتكاب عدة أمور من بينها الرشوة والاختلاس والحنث باليمين، تم لاحقًا اتهامه وأربعة من كبار المسؤولين التنفيذيين بشركة Samsung بالتورط في فضيحة فساد عملاقة تورط فيها رئيسة كوريا الجنوبية بارك جيون .

 

 

والجدير بذكر ان تم الحُكم على جاي يونغ بالسجن في أغسطس / آب 2017 بتهمة الرشوة ، من بين أمور أخرى ، لكن أُطلق سراحه بعد ستة أشهر بعد تقصير عقوبة السجن،تم استئناف الحكم أمام المحكمة العليا في كوريا الجنوبية ، والآن يأتي الحكم الجديد. أدين جاي يونغ مرة أخرى بالرشوة ويقضي الآن عقوبة بالسجن.

 

ومن جانب اخر ،بحسب المحكمة العليا ، فإن الحكم السابق لم يأخذ في الحسبان جميع الرشاوى التي كانت جزءًا من فضيحة الفساد،وتم عزل الرئيسة بارك كون هيه آنذاك في لائحة اتهام للمحكمة العليا في عام 2017 بعد اكتشاف سلسلة طويلة من فضائح الرشوة. لقد تلقت رشاوى ضخمة من مجموعات الشركات الكبيرة ، بما في ذلك Samsung.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: