أخبار محليةعاجل

العناني يستكمل لقاءاته المهنية بلقاء ثنائي مع وزيرة التنمية الإقليمية المسئولة عن ملف السياحة بالتشيك.

كتب مينا صلاح

 

استكمالا للقاءات الرسمية والمهنية التي يعقدها الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار خلال زيارته للعاصمة التشيكية براج لافتتاح معرض “كنوز الشمس”، عقد الوزير اجتماعاً ثنائياً مصغراً مع السيدة Klara Dostalova وزيرة التنمية الإقليمية المسئولة عن ملف السياحة بالتشيك، وذلك لمناقشة سبل استئناف الحركة السياحية الوافدة من التشيك إلى مصر.

وخلال الاجتماع، تحدث وزير السياحة والآثار عن الجهود التي بذلتها الدولة المصرية لدعم القطاع السياحي والعاملين به لتخفيف الآثار الاقتصادية السلبية عنه من جراء أزمة فيروس كورونا المستجد، مستعرضا كافة الإجراءات الاحترازية وضوابط واشتراطات السلامة الصحية التي تم تطبيقها في المنشآت السياحية والفندقية والمتاحف والمواقع الأثرية المصرية حفاظا على كافة السائحين والعاملين بالقطاع السياحي مع استئناف حركة السياحة الوافدة لمصر في يوليو الماضي.

وتساءل الوزير إذا كان هناك أية إجراءات إضافية يرغب الجانب التشيكي في إضافتها للضوابط لإعادة استئناف الرحلات السياحية من التشيك الي المقاصد المصرية، لافتا إلى أنه منذ استئناف الحركة السياحية الوافدة إلى مصر استقبلت مدينتي شرم الشيخ والغردقة حوالي 168 ألف سائح من دول أوكرانيا وبيلاروسيا وسويسرا والمجر وصربيا ومقدونيا.

وخلال الاجتماع أكدت السيدة Klara Dostalova على أهمية المقصد السياحي المصري بالنسبة للسائح التشيكي، لافتة إلى حبها وشغفها الكبير بمصر وبالمقاصد السياحية بها حيث أنها قامت بزيارة مصر ثلاث مرات من قبل، زارت فيها مدينة مرسى علم، كما أنها تعرف الكثير عن الإمكانيات السياحية المتفردة لمصر وخاصة شواطئها الخلابة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: