حوادثعاجل

مشادة بين زوجين بمستشفى منوف تنهي حياة ربة منزل: دفعها من الدور الثاني

كتب يوسف عبدالحكيم الهوارى

أنهى عامل حياة زوجته داخل مستشفى منوف العام بالمنوفية، بعد مشادة كلامية بينهما تطورت إلى دفعها من على سلم المستشفى مما أدى إلى إصابتها بكسر في قاع الجمجمة ونزيف بالمخ وتوفيت عقب ذلك.

تلقى اللواء سمير أبو زامل، إخطارا من مدير أمن المنوفية، يفيد استقبال مستشفى منوف العام “ص. م. ع” 35 سنة، ربة منزل، ومقيمة بقرية زاوية رزين مركز منوف، مصابة باشتباه كسر بقاع الجمجمة، واشتباه نزيف بالمخ، وتوفيت عقب ذلك “ادعاء سقوط من علو”.

بالانتقال والفحص وسؤال شقيقها “ع” 27 سنة، عامل ومقيم بذات الناحية، اتهم زوجها “و. م. م”، 31 سنة، مؤهل متوسط، بالاعتداء عليها ودفعها من أعلى سلم المستشفى بالطابق الثاني مما أدى لسقوطها أرضا وحدوث إصابتها التي أودت بحياتها إثر مشادة كلامية بينهما لوجود خلافات عائلية.

جرى تحرير محضر بالواقعة وجاري العرض على النيابة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: