رياضة

مصر إلي الدور ربع النهائي في بطولة العالم لكرة اليد للمره السادسه في التاريخ 

 

 

كتب:أحمدالعمده

 

حقق منتخب مصر إنجازا تاريخيا كبيرا بتأهله للدور ربع النهائي في بطولة كأس العالم لكرة اليد للرجال – مصر 2021 للمرة السادسة في تاريخه من أصل 16 مشاركة في 27 نسخة للبطولة أقيمت حتي الآن بعد نسخ آيسلندا 1995، اليابان 1997، مصر 1999، فرنسا 2001، المانيا 2019.

 

ويعود تاريخ أولي مشاركات منتخب مصر في بطولات كأس العالم لكرة اليد لنسخة عام 1964 في التشيك ” البطولة الخامسة ” وكان أعداد المنتخبات المشاركة في ذلك الوقت 16 منتخب فقط، حيث وقع منتخب مصر في مجموعة تضم منتخبات السويد والمجر وآيسلندا ولعدم وجود خبرات كبيرة للمشاركة في هذا المحفل العالمي، تلقي منتخب مصر 3 هزائم جعلته في المركز الرابع في المجموعة، ليودع المونديال العالمي وهو في المركز ال 14 في ترتيب أفضل منتخبات البطولة.

 

وبعد 29 عام من المشاركة الأولي، شارك منتخب مصر للمرة الثانية في البطولة والتي أقيمت في السويد عام 1993 بمشاركة 16 منتخب أيضا، وضمت مجموعة منتخب مصر منتخبات النمسا وإسبانيا وتشيكو سلوفاكيا، وفيها حقق منتخب مصر أول إنتصار له في بطولات كأس العالم علي حساب منتخب تشيكو سلوفاكيا بنتيجة 21 / 20، وفي نفس المجموعة تلقي منتخب مصر هزيمتين في مباراتي النمسا وإسبانيا، لكنه صعد كثالث للمجموعة، ليلعب طبقا لنظام البطولة في مجموعة سداسية تضم منتخبات فرنسا وإسبانيا وتشيكو سلوفاكيا وسويسرا ورومانيا، حقق فيها إنتصاره الثاني في تاريخ بطولات كأس العالم علي منتخب تشيكو سلوفاكيا أيضا وتلقي 4 هزائم جديدة، ليلعب مباراة تحديد المركزين ال 11 وال 12 أمام منتخب المجر القوي وهي المباراة التي خسرها بنتيجة 25 / 29 ليحصد منتخب مصر المركز ال 12 في ثاني مشاركاته العالمية.

 

وكانت مشاركته الثالثة في بطولة آيسلندا عام 1995 مثمرة للغاية، حيث حقق فيها أول تأهل للدور ربع النهائي في إنجاز تاريخي وكبير يحدث لأول مرة في تاريخ مشاركات منتخب مصر، لعبت هذه البطولة بمشاركة 24 منتخب لأول مرة في تاريخ بطولات كأس العالم لكرة اليد، وتم تقسيم المنتخبات ل 6 مجموعات، ضمت مجموعة منتخب مصر منتخبات السويد وإسبانيا وبيلا روسيا والكويت والبرازيل، وقدم منتخب مصر أداءات كبيرة وحقق 3 إنتصارات علي منتخبات البرازيل والكويت وبيلا روسيا، فيما تلقي هزيمتين من منتخبي السويد وإسبانيا، ليصعد للدور ثمن النهائي ويلاقي منتخب رومانيا ويحقق إنتصارا جديدا بنتيجة 31 / 26، ليحقق الإنجاز التاريخي الكبير بتأهله للدور ربع النهائي لأول مرة في تاريخه وفي تاريخ بطولات العالم لكرة اليد ليواجه منتخب كرواتيا القوي جدا ويفشل في تحقيق الإنتصار بعدما تلقي الهزيمة بنتيجة كبيرة بلغت 16 / 30 ليحصد المركز ال 6 ضمن أفضل 24 منتخب في العالم في إنجاز تاريخي كبير يحدث للمرة الأولي.

 

توالت مشاركات مصر في بطولات العالم لكرة اليد، وفي النسخة التالية في اليابان عام 1997، كرر منتخب مصر إنجازه التاريخي في البطولة السابقة وحقق المركز ال 6 للمرة الثانية علي التوالي، حيث وقع منتخب مصر في مجموعة تضم منتخبات إسبانيا والتشيك والبرتغال والبرازيل وتونس، حقق إنتصار وحيد علي حساب منتخب تونس، فيما تلقي 4 هزائم في باقي مباريات المجموعة، لكنه صعد للدور ثمن النهائي وواجه منتخب كوبا وإستطاع تحقيق إنتصاره الثاني في البطولة علي حسابه بنتيجة 24 / 20، ليتأهل للدور ربع النهائي للمرة الثانية علي التوالي، لكنه واجه منتخب فرنسا بطل العالم ليخسر في مباراة قوية جدا بنتيجة 19 / 22، ويحقق المركز ال 6 للمرة الثانية علي التوالي.

 

وفي عام 1999، وقع إختيار الإتحاد الدولي لكرة اليد علي مصر لتستضيف البطولة كأول دولة عربية أفريقية تستضيف حدث عالمي في لعبة كرة اليد، وإستمر تقديم منتخب مصر لمستويات عالية بدعم جمهور مصر الكبير، محققا المركز ال 7 في نسخة البطولة لهذا العام، حيث أوقعت القرعة منتخب مصر في مجموعة تضم منتخبات المانيا وكوبا والبرازيل ومقدونيا والسعودية، ولأول مرة يحقق منتخب مصر 4 إنتصارات علي منتخبات المجموعة، فيما تلقي هزيمة وحيدة أمام منتخب المانيا، ليصعد كثاني المجموعة، ويلعب في الدور ثمن النهائي مع منتخب تونس ويحقق إنتصار جديد بنتيجة 24 / 22، ويتأهل للدور ربع النهائي للمرة الثالثة علي التوالي، لكنه يفشل في تخطي هذا الدور بعدما تلقي الهزيمة مجددا بنتيجة 20 / 26 أمام منتخب روسيا، ليحصد المركز ال 7 في هذه البطولة.

 

وفي بطولة فرنسا عام 2001، إستمر توهج منتخب مصر في عصره الذهبي وحقق لاعبوه إنجازا تاريخيا كبيرا بتحقيقهم المركز ال 4 في هذه البطولة كأفضل مركز يحققه منتخب مصر في تاريخه وتاريخ البطولة، حيث أسفرت قرعة البطولة عن تواجد منتخب مصر في مجموعة تضم منتخبات السويد وآيسلندا والتشيك والبرتغال والمغرب، ورغم صعوبة منتخبات المجموعة، لكن منتخب مصر قدم أداءات عالية المستوي وتفوق وحقق 3 إنتصارات وتعادل وحيد وهزيمة وحيدة، ليتأهل للدور ثمن النهائي ويواجه شقيقه منتخب الجزائر ويفوز بنتيجة 24 / 21، ويتأهل للدور ربع النهائي ليواجه منتخب روسيا القوي ويحقق الإنتصار الكبير عليه بنتيجة 21 / 19، ليتأهل للدور نصف النهائي لأول مرة في تاريخ منتخب مصر وتاريخ مشاركاته في بطولات العالم لكرة اليد ليواجه منتخب فرنسا بطل العالم ويخسر بنتيجة مشرفة 21 / 24، ويلعب بعدها مباراة تحديد المركزين ال 3 و ال 4 لكنه خسرها أمام منتخب يوغسلافيا القوي لينهي البطولة في المركز ال 4 وسط أفضل 24 منتخب في العالم.

 

وفي البطولة التالية والتي أقيمت في البرتغال عام 2003، حدث هبوط مستوي كبير للاعبي منتخب مصر وهو ما ظهر في النتائج بعدم تحقيق أي إنتصار في مباريات المجموعة، وبتحقيق المركز ال 15 وسط 24 منتخب في البطولة التالية مباشرة لإنجاز رابع العالم كان ذلك إيذانا بضرورة تغيير جلد المنتخب وبناء منتخب شاب قوي جديد بعد تقدم أغلب لاعبيه في السن وهبوط مستوي البعض الأخر.

 

وفي بطولة تونس 2005 ” ثاني بطولة تنظمها دولة عربية”، إستمر تراجع منتخب مصر في الترتيب ليحقق المركز ال 14 في هذه البطولة بعدما خسر كل مواجهات المجموعة أمام منتخبات المانيا، صربيا ومونتينجرو، النرويج، البرازيل ولم يحقق إلا إنتصار وحيد علي منتخب قطر ضمن للمنتخب المركز ال 14 في ترتيب أفضل منتخبات العالم.

 

وفي بطولة المانيا عام 2007، حقق منتخب مصر أسوأ مركز له في تاريخه وتاريخ بطولات العالم لكرة اليد وهو المركز ال 17 من 24 منتخب في العالم، حيث أوقعته القرعة في مجموعة تضم منتخبات إسبانيا والتشيك وقطر، حقق إنتصاره الوحيد علي منتخب قطر وتلقي هزيمتين علي يد منتخبي إسبانيا والتشيك، ليحقق المركز ال 3 في المجموعة، ويحقق المركز ال 17 في ترتيب منتخبات البطولة.

 

وفي بطولة كرواتيا عام 2009، إستمر تراجع المنتخب ورغم تحقيقه مركز أفضل قليلا لكنه غير جيد، حيث أوقعت القرعة منتخب مصر في مجموعة تضم منتخبات الدنمارك والنرويج والبرازيل وصربيا ومونتينجرو والسعودية، ليحقق منتخب مصر المركز ال 4 في المجموعة بعد تحقيقه فوزين علي منتخبي البرازيل والسعودية ويحقق المركز ال 14 ضمن ترتيب أفضل منتخبات البطولة ال 24.

 

وفي بطولة السويد عام 2011، إستمر منتخب مصر في التراجع محققا نفس مركز البطولة السابقة ” المركز ال 14 “، بعدما أوقعته القرعة في مجموعة تضم منتخبات فرنسا وإسبانيا والمانيا وتونس والبحرين، حقق إنتصاره الوحيد فيها علي منتخب تونس، فيما تلقي 4 هزائم في باقي مباريات المجموعة، ضمن له الفوز الوحيد تحقيق المركز ال 14 للبطولة الثانية علي التوالي وللمرة الرابعة في تاريخ مشاركات منتخب مصر في بطولات العالم لكرة اليد.

 

وفي بطولة إسبانيا عام 2013، أوقعت القرعة منتخب مصر في مجموعة تضم منتخبات إسبانيا وكرواتيا والمجر وأستراليا والجزائر، تأهل منها كرابع للمجموعة، ليلعب مباراة الدور ثمن النهائي أمام منتخب سلوڤينيا لكنه يفشل في تحقيق الإنتصار ويخسر بنتيجة 26 / 31 ويحقق المركز ال 16 كثاني أسوأ مركز يحققه منتخب مصر في تاريخ مشاركاته العالمية.

 

وفي قطر عام 2015 ” النسخة ال 23 من البطولة وثالث بطولة تنظمها دولة عربية “، حسن منتخب مصر من ترتيبه في أخر بطولة وحقق المركز ال 14 للمرة الخامسة في تاريخه، بعدما أوقعته القرعة في مجموعة تضم منتخبات فرنسا والسويد وآيسلندا والتشيك والجزائر، تأهل منها ليلعب مباراة الدور ثمن النهائي أمام منتخب المانيا ليخسر بنتيجة 16 / 23 ويودع المونديال العالمي محققا المركز ال 14 ضمن أفضل 24 منتخب في العالم.

 

وفي بطولة فرنسا عام 2017، حقق منتخب مصر مركزا جديدا في تاريخ مشاركاته في البطولة بتحقيقه المركز ال 13 في ترتيب منتخبات البطولة، بعدما أوقعته القرعة في مجموعة تضم منتخبات السويد والدنمارك والأرجنتين وقطر والبحرين، حقق فيها 3 إنتصارات علي منتخبات الأرجنتين وقطر والبحربن وتلقي هزيمتين علي يد منتخبي السويد والدنمارك، ليتأهل كثالث للمجموعة ويلعب مباراة الدور ثمن النهائي أمام منتخب كرواتيا لكنه يفشل في تحقيق الإنتصار ويخسر بنتيجة 19 / 21، لكنه قدم أداءات كبيرة ومستويات جيدة تم البناء عليها في البطولة التالية.

 

وفي النسخة الأخيرة والتي أقيمت في المانيا عام 2019، عاد منتخب مصر لتقديم مباريات قوية ومستويات عالية، محققا المركز ال 8 ضمن أفضل 4 مراكز حققها منتخب مصر طوال مشاركاته العالمية، وأوقعت القرعة منتخب مصر في مجموعة تضم منتخبات السويد والمجر والأرجنتين وأنجولا وقطر، حقق منتخب مصر إنتصارين وتعادل وحيد وهزيمتين ليصعد كثالث للمجموعة، وطبقا لنظام البطولة الجديد بعد الصعود من الدور الأول للبطولة، يلعب الدور التالي بنظام المجموعات أيضا، وأوقعت القرعة منتخب مصر في مجموعة جديدة تضم منتخبات النرويج والدنمارك وتونس، حقق فيها إنتصاره الوحيد علي منتخب تونس بنتيجة 30 / 23، فيما تلقي هزيمتين علي يد منتخبي النرويج بنتيجة 28 / 32، ومنتخب الدنمارك بنتيجة 20 / 26 ليصعد كثالث للمجموعة ويلعب مباراة تحديد المركزين ال 7 وال 8 ويخسرها في مواجهة منتخب إسبانيا القوي جدا بنتيجة 31 / 36 ليحقق المركز ال 8 ضمن ترتيب أفضل منتخبات العالم في لعبة كرة اليد وأفضل رابع مركز يحققه منتخب مصر في تاريخ مشاركاته العالمية بعد المركز ال 4 في نسخة فرنسا 2001، والمركز ال 6 مرتين في نسختي آيسلندا 1995 واليابان 1997، والمركز ال 7 في نسخة مصر 1999.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: