أدب وشعر

هكذا احبك

 

الشاعر / عطية حسين عبد الجواد

هكذا احبك
ضحكت
وقالت : انت مثل طفلي اهدهدك
وبعزب القبلات اشبعك
وابات الليل احرسك
وأوريكِ من كل عين تحسدك
واقتنص من الدهر ما يسعدك
ومن كل فتنة أحذرك
وممن ينقلب عليك و يبغضك
و بالرحمات
ادعُ الله أن يتغمدك
فأنت طفلي
وفى حضني سأظل الأعبك
تلهى كيفما تشاء
فأنى احب ان انتظرك
فيا طفلي
اعترف انى اعشق إن ادللك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: