خبر في صورةعاجلمجتمع

بعد برائة المطربة شيما سيب أيدي بشهر من الفسق والفجور من قبل المحكمة  النيابة تحبسها في قضية عملها  بشبكة دعارة دولية 6أشهر

كتب-هاني قاعود.

 
كشفت تحقيقات النيابة العامة مفاجأة كبيرة فى قضية تورط شبكة كبيرة من الأشخاص لممارسة الدعارة ضمت الكثير من الأجانب والمصريين، بينهم مطربة مغمورة، والتى تبين فيما بعد أنها بطلة كليب أثار الجدل الكثير، وكان ذلك الشهر الماضى.


وتبين من تحقيقات النيابة أن المطربة تدعى “شيماء”، وشهرتها “شيما”، وهى بطلة الكليب الشهير “عندى ظروف”، والتى على أثر ذلك تم حبسها فى القضية الشهيرة وسجنت داخل سجن النسا بالقناطر، إلا أنها عادت للعمل مرة أخرى، فى تلك الشبكة التى ثبت تورطها فى ممارسة الدعارة الدولية.
لم تكمل شهرا فور خروجها من السجن لتعود مرة أخرى على ذمة قضية جديدة، وهذه المرة قضية دعارة دولية متورط فيها جنسيات أخرى، ليصدر قرار من النيابة بحبسها وآخرين على ذمة القضية.


الرقابة الإدارية تكشف عن شبكة دولية للإتجار بالبشر بينهم مطربة

تخفيف حكم سجنها من سنتين لستة أشهر

وأودعت محكمة جنح مستأنف النزهة حيثيات حكمها بتخفيف حبس المطربة “شيما” بطلة كليب “عندى ظروف” إلى سنة واحدة بدلًا من سنتين مع الشغل، لاتهامها بالتحريض على الفسق والفجور.
وأكدت المحكمة في حيثياتها أنها لم تقتنع بشكل كامل ببراءة المتهمة من التهم المنسوبة لها، ولذلك خففت الحكم، بالإضافة لمسئولية المنتج والمخرج عن التصوير والإخراج واقتطاع المشاهد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: