مجتمع

غياب البعد الاجتماعي يُهددالاصلاح الاقتصادي

د. رانيا لاشين

أن المتتبع لأسعار الوقود في مصر يجد أنها ظلت ثابتة لفترة طويلة منذ عهد السادات ومبارك، هكذا بدأ كلماته الأستاذ الدكتور مجدى يونس استاذ أصول التربية والتخطيط التربوي بجامعة المنوفية، مستطردًا حديثه إلا أن السنوات الأخيرة لحكم مبارك وتحديداً في عام 2008 اثناء فترة رئاسة نظيف للوزارة ارتفع سعر (البنزين 95) ليصبح 275 قرشا بدلا من 175 ، و(البنزين 92) إلى 185 قرشا بدلا من 145، و(البنزين 90) أصبح 175 قرشا بدلا من 130، فى حين لم يرتفع سعر (البنزين 80) وظل سعرة 90 قرش باعتباره الوقود الذي يستخدمه الغالبية العظمى من ابناء الطبقة الفقيرة في المجتمع المصري.

أضاف “يونس” ظلت هذه الاسعار معمول بها طوال فترة حكم مرسي ثم المجلس العسكري وفي فترة تولى عدلي منصور، حيث لم يصدر أي قرارات تتعلق بزيادة الوقود طوال هذه الفترة إلى أن جاءت أول زيادة لأسعار الوقود، يوم السبت 5 يوليو 2014، بعد الانتخابات الرئاسية، وتنصيب السيسي رئيسا لمصر، حيث ارتفع سعر البنزين 92 ليصبح 2.60 جنيه بزيادة 40 % عن السعر السابق (1.85 جنيه) وسعر البنزين 80 وصل إلى 1.60 جنيه، بزيادة 78 % عن السعر السابق (90 قرشاً). وزاد سعر السولار إلى 1.80 جنيه، من 1.10 جنيه، أي بزيادة 63 %.

وبلغ سعر البنزين 95 للسيارات الفاخرة التي تمثل نسبة محدودة من العربات في مصر إلى 6.25 جنيه للتر.
وأكمل حديثه بعد مرور عامين على حكم السيسي، زادت الأزمات الاقتصادية، واضطرت الحكومة لتعويم الجنيه وسعت الدولة للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي، فاتجهت حكومة شريف اسماعيل الى رفع أسعار الوقود في فجر يوم الجمعة 4 نوفمبر 2016 لتصبح الأسعار هي:
سعر البنزين 80 أصبح 2.35 جنيه بدلاً من 1.6 جنيه.وسعر البنزين 92 اصبح 3.5 جنيه بدلا من 2.6 جنيه. وسعر السولار أصبح 2.35 جنيه بدلا من 1.8 جنيه. كما تقرر رفع سعر أنبوبة البوتاجاز الى 15 جنيهاً.

وقال “يونس” أنه في يوم الخميس 29 يونيو 2017 تفاجأ المواطنون بأن وزير البترول طارق الملا يعلن عن رفع أسعار أسعار الوقود بدءا من الساعة الثامنة صباح نفس اليوم لتصبح الاسعار هي:
بنزين 92 أصبح 5 جنيهات بدلاً من 3.5 جنيه بزيادة نحو 43 ‎%‎.
بنزين 80 أصبح 3.65 جنيه من 2.35 جنيه بزيادة 55 ‎%‎. وبنزين 95 أصبح 6.60 جنيه بدلاً من 6.25 جنيه بارتفاع 5.6 ‎%‎. والسولار أصبح 3.65 جنيه بدلاً من 2.35 جنيه، بزيادة 55 ‎%‎. وارتفع سعر إسطوانة البوتاجاز من 15 إلى 30 جنيها بنسبة 100‎%‎ من سعرها.

وبعد مضي أقل من عام من رفع اسعار الوقود تفاجأ المواطنون بزيادة أسعار الوقود، بدءًا من التاسعة صباح السبت 16 يونيو 2018 حيث زاد سعر البنزين 92 ليصل إلى 6.75 جنيه بدلا من 5 جنيهات، وارتفع سعر بنزين 80 ليصل إلى 5.5 جنيه بدلا من 3.65 جنيه، وسعر السولار وصل 5.5 جنيه بدلا من 3.65 جنيه، كما ارتفع سعر بنزين 95 إلى 7.75 جنيه للتر بدلا من 6.6 جنيه، وارتفع سعر أسطوانة البوتاجاز إلى 50 جنيها، بدلا من 30 جنيهاً.
ولعل ما يؤكد ما ذهبنا اليه هو ان تحليل زيادة اسعار الوقود في المرات الثلاث الاخيرة يكشف عن أن ابناء الطبقة الفقيرة قد زادت نسبة الوقود بالنسبة لهم بما يصل الى 525‎% بينما لم تتعدى نسبة زيادة الوقود بالنسبة لاصحاب السيارات الفارهة وهم ابناء الطبقة العليا في المجتمع عن 24%.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: