مجتمع

حارب قلة التركيز بقوس قُزح

ولاء وحيد

من المؤكد ان ما نُطعمه لأجسادنا بالغ الأثر فى قدرة القعل على أداء مهامه ؛ و يظهر ذلك بصورة كبيرة فى الأطفال ذوى الحركة المفرطة و فى كثير من الحالات يكون اتباع نظام غذائي قليل السكر تأثير ملحوظ فى تقليل عدد الحركات اللّا إرادية التى تصدر من الطفل ، أيضا يتأثر تركيز الفرد بنوع الغذاء الذى يتناوله ؛ كما تعددت الابحاث التى أُجريت على أطفال ذوى اضطراب الانتباه و فرط النشاط و خرجت بتوصيات منها الآتى :
١. تناول البروتينات بصفة عامة من اسماك و بقوليات تُعيد التوازن لسكر الدم و تبنى خلايا المخ .
٢. الخضراوات و الفواكه الطازجة قليلة السعرات الحرارية و السكر و غنية بالألياف التى تحافظ على نسبة الجلوكز ثابتة فى الجسد و بالتالى يساعد على تركيز أفضل .
٣. الدهون الصحية مكوّن مهم جدا للصحة العامة و المخ بصفة خاصة حيث أن ٦٠ بالمئة من المكون الصلب به عبارة عن دهون ، و نجد هذه الدهون فى الأسماك و الأفوكادو و المكسرات و كل الأطعمة التى تحتوى أوميجا٣ .
٤.إدخال العديد من الألوان فى النظام الغذائي يُمِد الجسد بمضادات الأكسدة التى تجعل المخ فى شباب دائم .
٥. يتأثر أطفال التوحّد و اضطراب الانتباه بكمية الجلوتين فى الغذاء حيث ان الحمية الخالية من الخبز الأبيض و السكر و مشتقات الحليب تساعد بشكل اساسي فى زيادة التركيز لديهم .
خلاصة القول ؛ الغذاء الصحى و الخضراوات و الفواكه الطازجة لا غنى عنها لصحة الصغار و الكبار و لعقول ذكية نشيطة .
و كلّما توفرت أجود انواع الحلوى لسعادة أبنائنا ؛ كلّما بحثنا عن أفضل الأطباء لعلاجهم !!!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: