الصحة

المنظار التشخيصي ودوره في الكشف عن أمراض الجهاز الهضمي

بورسعيد / السيد بكري
الاثنين 6/7/2020م
*المنظار التشخيصي: هو إجراء يهدف إلى التشخيص و الكشف عن بعض أمراض الجهاز الهضمي الغير واضحة، وهو نوعان: منظار علوي تشخيصي: للمريء والمعدة والأثني عشر، و منظار سفلي تشخيصي: للقولون.
*ولكن علي عكس المعتقد الشائع، لا تستدعي كل أمراض المعدة القيام بعمل المنظار التشخيصي علي المعدة، ولكن في بعض الحالات الخاصة يقرر الطبيب عمله.
*أولا: الحالات التي تستدعي عمل المنظار العلوي التشخيصي:
١. عدم إستجابة المريض لعلاج المعدة مع الحمية الغذائية في حالات القئ المستمر و الغثيان المستمر و آلام المعدة.
٢. القئ الدموي: وهو القئ الذي يصاحبه الدم سواء مع الاكل أو بدونه، ويتم عمل المنظار للتفرقة بين أسباب وجود الدم والذي من الممكن أن تكون أسبابه: قرحة المعدة والأثني عشر الحميدة أو الخبيثة، أو دوالي المعدة والمرئ.
٣. في حالات الأنيميا الشديدة مع وجود دم خفي بالبراز، يتم أخذ عينة للكشف عن وجود قرح مزمنة مثل: قرحة المعدة الحميدة أو قرحة المعدة الخبيثة.
٤. أعراض المعدة المعتادة مع ( نزول الوزن الشديد ) أو أنيميا حادة غير معروفة الأسباب، خاصة بعد سن الأربعين.
٥. وجود براز أسود لزج قد يشير إلي وجود نزيف من الجزء العلوى للجهاز الهضمى مثل: ( المرئ،المعدة،الأثني عشر ) ويساعد المنظار علي تشخيص السبب.
٦. الدرجات الشديدة من فتق الحجاب الحاجز و إرتجاع المرئ.
٧. أورام في المريء أو المعدة أو البنكرياس تحتاج عمل المنظار، حتي يتمكن الطبيب من تقييم الحالة ومعرفة مدى انتشار الأورام في المنطقة المصابة.
*ثانيا: المنظار السفلي التشخيصي: وهو وسيلة التشخيص الأكيدة لأمراض القولون، و الحالات التي تستدعي عمله هي النزيف الشرجي لتحديد أسبابه، و أكثرها شيوعا هي:
١. النزيف الشرجي المتكرر.
٢. إشتباه في سرطان القولون.
٣. الأورام الحميدة في القولون.
٤. التهاب القولون التقرحي.
٥. فقدان وزن غير مبرر.
٦. فقر الدم المفاجئ.
٧. التغيرات المفاجئة في الامعاء مثل: اسهال مزمن او امساك مزمن.
٨. مرض كرون.
٩. البواسير الداخلية في الجزء الأسفل من المستقيم.
*مضاعفات المنظار التشخيصي:
١. العدوي: تحدث لنقص و صعوبة تعقيم بعض اجزاء المنظار التي تستخدم أكثر من مرة، حيث تدخل الميكروبات الخارجية إلى جسم المريض عن طريق المنظار مثل:
١. الفيروسات مثل: فيروس الالتهاب الكبدي (سي) و (بى).
٢. عدوي بكتيرية مثل: ( البكتيريا المعوية، السالمونيلا، الهيليكوباكتر ).
٣. الفطريات.
٤. الطفيليات مثل: الكربتوسبوريديوم.
٢. النزيف: قد يحدث أثناء أخذ عينة من النسيج للاختبار (خزعة)، خاصة في بعض المرضي ذوي السيولة المرتفعة.
٣. تمزق القناة الهضمية: يحدث في حالة الإجراءات الإضافية مثل: التمديد لتوسعة المرئ، مما قد يؤدي إلي تمزق في المرئ أو جزء آخر من القناة الهضمية العلوية.
٤. مضاعفات المهدئات و بعض أنواع التخدير التي تعطي للمريض قبل إجراء المنظار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: