الجامعاتعاجل

التفكير الناقد في التاريخ لدى طلاب المرحلة الثانوية واتجاهتهم نحو بيئة التعلم : دكتوراه بتربية بنات الأزهر

خلود احمد هاشم

نوقشت بكلية التربية بنات القاهرة جامعة الأزهر ، رسالة الدكتوراه المقدمة من الباحثة دعاء عبد القادر نجيب

بعنوان فاعلية بيئة تعلم تشاركي عبر الويب في التحصيل والتفكير الناقد في التاريخ لدى طلاب المرحلة الثانوية واتجاهتهم نحو بيئة التعلم ،
في فلسفة التربية تخصص مناهج وطرق تدريس تكنولوجيا تعليم . وحصلت الباحثة علي درجة العالمية الدكتوراه بمرتبة الشرف الأولى مع التوصية بالطبع والتبادل بين الجامعات والمراكز البحثية

وتكونت لجنة المناقشة من الدكتور محمد نجيب مصطفي أستاذ مناهج وطرق تدريس كلية التربية جامعة الأزهر، مناقشا ورئيسا ، الدكتور ثناء محمد أستاذ مناهج وطرق تدريس كلية التربية بنات جامعة الأزهر ،مشرفا وعضوا ، الدكتور إيمان صلاح الدين أستاذ تكنولوجيا التعليم ووكيل كلية التربية للدراسات العليا جامعة حلوان ، مناقشا وعضوا، الدكتور عبدالناصر محمد عبد الرحمن أستاذ ورئيس قسم المكتبات والمعلومات وتكنولوجيا التعليم بكلية التربية بنين جامعة الأزهر ، مشرفا وعضوا
وأوضحت الدراسة أنه بفضل جائحة كورونا دخلت مَؤسساتنا التعليمية بقوة إلي فضاء التعليم الإلكتروني، ووضع الإنتاج العلمي لأقسام تكنولوجيا التعليم بالجامعات المصرية في دائرة الضوء.

 

وهدفت الدراسة إلي بناء بيئة تعلم تشاركي عبر الويب قائمة على الويكي والمدونة لتعلم وحدة تعليمية في مقرر التاريخ للصف الثاني الثانوي،التعرُّف على فاعلية بيئة التعلم التشاركي القائمة على الويكي والمدونة في التحصيل المعرفي والتفكير الناقد في مادة التاريخ لدى طلاب الصف الثاني الثانوي واتجاهاتهم نحو بيئة التعلم، التعرُّف على فاعلية التعلم عبر الويكي مقابل التعلم عبر المدونة في التحصيل المعرفي والتفكير الناقد في مادة التاريخ لدى طلاب الصف الثاني الثانوي واتجاهاتهم نحو بيئة التعلم.

ويُعد ذلك استجابة للتوجهات العالمية الحديثة في مجال تكنولوجيا التعليم التي تؤكد على استخدام أحدث وأنسب التقنيات في التعليم الإلكتروني وتوظيفها في العملية التعليمية في كافة المجالات والتخصصات الدراسية.

ويوجه أنظار التربويين وواضعي مناهج التاريخ والمعلمين لتطوير واستخدام أنواع جديدة من المداخل والاستراتيجيات والأساليب في تدريس مادة التاريخ، كبديل للطرق التقليدية الرتيبة التي تركِّز على الحفظ والتلقين التي أضحت غير جاذبة للطلاب في ظل انغماسهم في استخدام شبكة الإنترنت وتطبيقاتها المختلفة بشكل يجعلهم يتشوفون لدراسة التاريخ بطرق تختلف عن الطريقة المعتادة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: