غير مصنف

قصيدة بعنوان : لاتُصدق أنى لا أهتم بك ولا أشعر

 

بقلم وجنات الرازقى

 

لا تصدق أنى لا اهتم بك ولا أشعر
لا تصدق أنك بالنسبة لى كغيرك
لا تصدق أنى لا أرى لهيب عينيك
ولا همس شفتيك او رعشة يديك
عندما عليك أمر وأخطر
لا تصدق أنى لا أهتم بك ولا أشعر
اتذكُر حين أحادثك كيف يتذبذب الكلام ويهرب
وحينما أسألك يُحار الجواب وبين النجوم يسافر ويتغرب
لا تعرف أين تنظر عيناك وبأى الاماكن تذهب
فرفقا حبيبى فالشوق بيننا يتعذب
وكيف يحمر وجهك خجلا وعلى نظراتك تحجر
لا تُصدق أنى لا اهتم بك ولا أشعر
لمالا تكشف عن شعورك
لما لا تقل انى الوحيدة التى تسكن عيناك وقلبك
اتخاف الا ابادلك ما يدور بخلدك
حاول أن تسألنى لا تتردد فى سؤلك
أنا أحبك فوق ما تتصور
لا تصدق أنى لا أهتم بك ولا أشعر

ولما تسألنى ويضنيك سؤالك
أنظر بعيناى فصورتك بها ترشدك
شفتاى همسها ونداؤها داءم لك
هذى دقات قلبى تزداد لرؤى محياك
عندما على تمر وتخطر
لا تُصدق أنى لا أهتم بك ولا أشعر
فأنت من مددت حياتى بالضياء
واشعرتنى بأن دنيتى ليست الارض بل كوكب بالسماء
أحبك أنت ولا غيرك ولابد أن تشعر
لا تُصدق انى لا اهتم بك ولا اشعر

أنت الحب الوحيد الذى كان وسيظل
لا تقل أنك أحببتنى من قبل
فأنا أحببتك من قبل قبل
فقد أعطيتنى مالم يُعطه احد من قبل
لا تسألنى عطاؤك؟!
فعطاؤك لا يُقدر
ولا تسألنى لما أحببتك!؟
فالحب الوحيد الذى ﻻيُفسر!!
لا ُتصدق أنى لا اهتم بك ولا اشعر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: